الرئيسية / بانوراما / دراسة..أصابع يد الرجل تدل علي جاذبيته

دراسة..أصابع يد الرجل تدل علي جاذبيته

دراسة..أصابع يد الرجل تدل علي جاذبيته

عندما يأتي الأمر إلى تحديد الأمور التي تجعل من الرجل جذّاب بالنسبة للنساء، عادة ما تأتي ردود النساء أن الرجل الجذاب هو الذي يتمتع بقامة طويلة أو هو الشخص الغني الذي يمتلك ثروة طائلة يمكنها أن تحقق لها السعادة والثراء أو هو الرجل الذكي الناجح أو القوي المسيطر. فكل امرأة لديها النموذج الخاص بها للرجل الجذّاب.

الجديد في الأمر تلك الدراسة الطريفة التي أجراها باحثون في جامعة بولندية، لتحديد عوامل الجاذبية  التي يمكنها أن تدفع بالمرأة لعشق رجل ما. اعتمدت الدراسة البولندية على طول أصابع يد الرجل وهو ما يسلط الضوء مرة أخرى على رئيس الولايات المتحدة الأمريكية الملياردير دونالد ترامب والمشهور بصغر حجم يده وقصر أصابعه.

لم تعتمد الدراسة فقط على حجم اليد أو طول الأصابع، لكن على نسبة طول الإصبع الثاني (السبابة) مقارنة مع الإصبع الرابع (البنصر). قامت الباحثان كونا وجالبارزيك المسؤولان عن الدراسة بعمل معدل يربط بين الإصبعين حيث ينخفض هذا المعدل كلما زاد طول البنصر عن السبابة.

جاذبية الرجل مقابل جاذبية المرأة

يعتبر الباحثون أنه كلما طوُلَ إصبع الخنصر الذي يوضع فيه خاتم الزواج، كلما كان الرجل أكثر جاذبية بالنسبة للنساء وخاصة النساء الراغبات في الإرتباط والزواج.

في المقابل قام الباحثون بتحديد عوامل الجاذبية الجنسية لدى المرأة واعتبروا أن جاذبيتها تعتمد على العلاقة بين محيط الخصر ومحيط الأرداف، فكلما كان محيط الخصر أقل بالنسبة لمحيط الأرداف كانت المرأة جذّابة بالنسبة للرجال وهو أمر يحدده التطور حيث كان الأسلاف يجدون في المرأة التي تمتلك محيط أرداف أكبر، أكثر خصوبة ولديها قدرة أكبر على إنجاب الأطفال، بينما محيط الخصر الضيق يظهر الجسم أكثر جمالاَ وتناسقاً. كما يتدخل أيضاً حجم الثدي في تحديد جاذبية المرأة الجنسية لأنه يشير إلى الشباب والحيوية والصحة الجيدة وأيضاً الخصوبة.

لذلك وعند تحديد عوامل الإنجذاب الجنسي يجب أن يوضع في الإعتبار الخبرات المعاصرة بالإضافة إلى الخبرات الموروثة عن الأسلاف، فمازال الكثير من الناس يعتنقون فكرة أن النساء هن أداة إنجاب والرجال هم أداة لجلب الطعام والحماية.

نتيجة الدراسة البولندية حول أصابع يد الرجل

أجرى الباحثون الدراسة على خمسين زوج وزوجة من المتطوعين أعمارهم في حدود 24 سنة للرجال و22 سنة للنساء، لم يتم تحديد الوقت الذي قضاه أفراد هذه العينة مع بعضهم البعض واشترط الباحثون على النساء محل الدراسة ألا يكن يستخدمن أي من وسائل منع الحمل أو يتناولن علاج هرموني.

تم تحديد معدل طول السبابة إلى البنصر على أساس أن يكون الإصبعين المتساويين بقيمة “1” وتم تحديد النساء على أساس محيط الخصر والأرداف وحجم الثدي. قيم الباحثون حياة كل زوجين من حيث شعورهما بالإكتفاء من خلال علاقتهما معاً والفترة التي قضياها سوياً. وجد الباحثون أن الرجال الذين يتمتعون بإصبع خنصر أطول في اليد اليمنى كان لديهم شريكات يتمتعن بخصر نحيف مقارنة بمحيط الأرداف.

يقول الباحثون أن الرجال الذين يتمتعون بخنصر طويل في اليد اليمنى لديهم نسبة عالية من هرمون التستوستيرون وهم الأكثر قدرة على جذب نساء جميلات يتمتعن بالمواصفات المطلوبة، كما أن هؤلاء الرجال حظوا بعلاقات عاطفية أفضل وأطول أمداً.

قبل أن يقفز البعض لاستنتاجات غير صحيحة ويعملون على إطالة إصبع الخنصر عبر تمرينات الإطالة، يقول الباحثون أن الرجال محل الدراسة كانت لديهم العديد من مواصفات الشريك المثالي الأخرى مثل تناسق الملامح والطول والمعالم الذكورية الواضحة. هذا بالإضافة إلى أن الرجال والنساء محل الدراسة كانوا جميعاً في بداية الشباب حيث يعتمد الإختيار على الجاذبية الجسدية فقط، بينما في العمر الأكبر يدخل الناس الكثير من المواصفات الأخرى في الإعتبار عند التفكير في الإرتباط.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الفرق بين ما تتخيّلينه عن الزواج والواقع

الفرق بين ما تتخيّلينه عن الزواج والواقع 2018 Oct,18 في الكثير من ...