اخر الاخبار
الرئيسية / الاسلام السياسي / فتح: حماس تحاصر أنصارها بخطاب الكراهية والتخوين

فتح: حماس تحاصر أنصارها بخطاب الكراهية والتخوين

استنكرت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح، ما وصفته بـ”تمادي حماس في سلوكها التحريضي” الذي تدعو فيه أنصارها للتظاهر في مسيرات منظمة تكرّسها للتطاول على رموز وقيادات الشعب الفلسطيني.

وجاء ذلك في بيان لحركة فتح ردا على مسيرة نظمتها حركة حماس شمال قطاع غزة، ضمّت مجموعة من أفرادها رفعوا فيها صوراً لقيادات فتحاوية كبيرة، دونت عليها كلمات تحريضية نابية لا تمتّ بصِلةٍ الى تاريخ شعبنا وثقافته الوطنية.
وقال منير الجاغوب رئيس المكتب الإعلامي في مفوضية التعبئة والتنظيم، ان ممارسة خطاب الكراهية الذي أدمنت عليه حماس والانحدار الأخلاقي في إدارة الخلاف السياسي لن يترك أي مجالٍ للحديث عن المصالحة الوطنية وتحقيق الوحدة للبيت الفلسطيني.
وحذر الجاغوب حركة حماس من” تماديها في إثارة مشاعر الحقد الأعمى و الكراهية بين انصارها باستخدام نهج التشويه لأسماء وطنية مخلصة للشعب الفلسطيني، في محاولة يائسة للتغطية على فشلها الذريع في إدارة شؤون أهلنا في القطاع الحبيب ووصول الأوضاع الإنسانية لهذه الحالة المأساوية التي لا يمكن تناسيها بالتركيز على خشية حماس وخوفها الهستيري من انهيار حكمها الإنقلابي الذي يختطف قطاع غزة ويجعل منه رهينة لنزوات قيادة حماس ورغبتها باستمرار حكمها الظلامي دون النظر الى معاناة أهلنا الغزيّين الصامدين الصابرين رغم بطش حماس وميليشياتها.
وأكد منير الجاغوب أن ما تروج له حماس من تضليل ومن تزييف للحقائق وما تمارسه من إثارة للكراهية في منابرها الإعلامية المشبوهة أمرٌ تجاوز حدود الخصومة السياسية وبات مكشوفاُ لنا كفلسطينيين كتعبيرٍ عن نية حماس المبيتة لضرب أي فرصة لايتعادة الوحدة الوطنية بعيداً عن كافة أشكال الفتنة والتخوين والتكفير.
ودعت حركة فتح في بيانها حركة حماس إلى الكف عن “استغلال معاناة اهلنا في غزة وإلى التوقف الفوري عن الإتّجار باحتياجاتهم في منابرها الإعلامية التضليلية التي استباحت كل المحرمات ودأبت على الإساءة الى قادات شعبنا ورموزه الوطنية في مشهد غابت عنه كل أخلاق و قيم وتعاليم الدين الإسلامي الذي تتستّر خلفه حماس منذ نشأتها”.

تعليق واحد

  1. لا نقلة نوعية ولا بلوط،حماس رضخت لإرادة النظام الفرعوني،وعادت ذليلة،ومثل هذه التصريحات التي لم تعد تخدع طفلا في غزة هي فقط ل (التبرير)المذل،وعلى الدحاميس أن يواجهوا الحقيقة ويلجأوا لشعبهم بدل ربط أنفسهم بذيل هذا النظام او ذاك،عليهم أن يكفوا عن التبعية المقرفة التي لم تجلب لغزة وأهلها غير الدمار والموت والفقر،على قادة حماس التوقف عن التهريج والمبالغة والصلافة والعنجهية الكاذبة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حماس: العلاقة مع مصر تشهد نقلة نوعية

قال حازم قاسم المتحدث باسم حركة حماس، إن العلاقة بين حركة حماس ...