الرئيسية / الاسلام السياسي / هل حسم هنية رئاسة المكتب السياسي لحماس لصالحه؟

هل حسم هنية رئاسة المكتب السياسي لحماس لصالحه؟

 بدأت أمس الجمعة أولى مراحل الانتخابات الداخلية لحركة حماس، في قطاع غزة، لاختيار رئيس جديد للمكتب السياسي للحركة خلفا لخالد مشعل.

وقالت مصادر من داخل الحركة لـ “القدس العربي” اللندنية، إن «منصبي رئيس المكتب السياسي للحركة ورئيس مجلس الشورى العام قد تم حسمهما منذ فترة حيث سيشغل إسماعيل هنية رئاسة المكتب والنائب الأول لرئيس المجلس التشريعي احمد بحر رئيسا للشورى».

وتجري الانتخابات الداخلية لحركة «حماس» كل 4 سنوات، بطريقة سرية للغاية، ويتم خلالها اختيار أعضاء ورئيس المكتب السياسي، وتشغل انتخابات «حماس» الرأي العام الإقليمي والدولي.

وعقدت «حماس» انتخاباتها العامة لانتخاب رئيس وأعضاء مكتبها السياسي آخر مرة في القاهرة في ديسمبر/ كانون الأول عام 2012، وأسفرت تلك النتائج عن إعادة انتخاب مشعل، رئيسا للمكتب لولاية جديدة مدتها أربع سنوات، وإسماعيل هنية نائبا له. وكان مشعل قد قال في مؤتمر صحافي بتاريخ 25 أيلول/ سبتمبر الماضي، ردا على سؤال عما إذا كان سيترشح لرئاسة المكتب السياسي قال: «إن إسماعيل هنية رئيس وزراء سابق، وهذا نموذج فلسطيني نفخر به، لا بأس أن يكون خالد مشعل رئيس مكتب سياسي سابق لحركة حماس».

وستجرى الانتخابات في كافة مناطق قطاع غزة، بعد أن أجرى هنية وقائدها في القطاع سلسلة اجتماعات منذ وصوله غزة يوم الجمعة الماضي، لترتيب إجراء الانتخابات التي قد تفرز وصوله لخلافة مشعل، في انتخابات من عدة مراحل تبدأ بالمناطق، وتمر بمجلس الشورى، وصولا إلى اختيار اعضاء المكتب السياسي للحركة.

وأشارت المصادر إلى أن «حماس أنهت استعداداتها لإجراء العملية الانتخابية، واستنفرت الأمن الخاص منذ يومين لإتمام عملية الانتخابات بشفافية كما جرت في السنوات الماضية».

ولا يعرف ما إذا كانت الحركة قد انهت انتخاباتها في الضفة الغربية، في وقت أكدت فيه مصادر انتهاء الانتخابات داخل السجون منذ أيام، والتي شملت أيضا انتخاب هيئة عليا جديدة لحماس.

ويتوقع أن تنتهي الانتخابات الداخلية لحماس بإعلان مكتبها السياسي الجديد خلال مدة لا تتعدى الشهرين.

وقالت مصادر من الحركة لـ «القدس العربي» إن لوائح الحركة تنص على عدم تولي رئيس المكتب السياسي هذا المنصب لأكثر من دورتين متتاليتين. ويعني هذا الأمر أن مشعل سيتنحى عن هذا المنصب، ولن يكون بمقدوره أن يكون زعيما للحركة لمدة أربعة أعوام مقبلة، مع إمكانية تقلده لهذا المنصب بعد انقضاء هذه الفترة.

ويتزعم مشعل (60 عاما) حماس منذ عام 1996، وتمت إعادة انتخابه مرة أخرى لتولي رئاسة المكتب السياسي في الانتخابات الداخلية الأخيرة عام 2012.

وأضافت المصادر في مجمل حديثها للصحيفة اللندنية المملوكة لقطر، أن «رئيس المكتب السياسي وأعضاءه لا يتم انتخابهم، بل يتم التوافق عليهم من مجلس الشورى الخاص بالحركة الذي يعتبر المجلس الأعلى سلطة». وترى المصادر ان هذه الانتخابات ستشهد عودة قيادات الحركة الى قطاع غزة حيث ان أبرز المرشحين من قطاع غزة.

الاخبار الساخنة

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حماس : نتفق مع شلح و فتح تطالبه بالاعتذار

قالت حركة حماس، اليوم، إنها تتفق مع ما جاء في خطاب الأمين ...